بلدية دبي تطلق حملة ضد السيارات المهملة

أطلقت بلدية دبي حملة “سيارتي” تحت شعار “السيارة النظيفة … المدينة المستدامة” من أجل الحد من ظاهرة المركبات والمعدات المهجورة في الأماكن العامة في المدينة ، حفاظاً على المظهر الحضاري والجمالي في دبي م. وقال عبد المجيد سيفائي مدير إدارة النفايات ببلدية دبي ، إن السيارات المهملة تعطل حركة المرور وتشوه المظهر العام للمدينة ، موضحا أهمية توعية المجتمع بهذا الصدد. ولذلك ، فإن الهدف من هذه الحملة هو رفع مستوى الوعي المجتمعي بالأضرار التي تلحق بالمركبات المهملة ، وتعزيز قيم المسؤولية الاجتماعية والتعاون مع الإدارات والسلطات في القطاعين العام والخاص في الحفاظ على استدامة الجمهور مظهر وجمال المرافق العامة.

وتستمر الحملة حتى الأول من أكتوبر وستتضمن العديد من الأنشطة منها تنظيم معارض توعوية بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات في مراكز تسجيل المركبات (مراكز تسجيل) في القصيص والعوير ورسان والوصل. مراكز في الجداف وند الحمر.

كما سيتم نشر رسائل توعوية عبر الشاشات الإلكترونية بمراكز فحص المركبات بالإمارة والصحف الرسمية والبريد الإلكتروني لجميع موظفي حكومة دبي ، كما سيتم تنظيم زيارات توعوية لمسؤولي وعمال الورش الصناعية والجراجات في عدد المناطق مثل أم رمول والقصيص وجبل علي وبورسعيد ، وستبدأ عملية إزالة المركبات المهجورة بإصدار تحذير على شكل ملصق يتم وضعه على المركبة المهملة لمدة 15 يومًا. في حالة عدم استجابة المالك يتم نقل المركبة إلى ساحة الخردة التابعة للبلدية ، وبعد ذلك يتم بيعها بالمزاد بعد ستة أشهر إذا لم يستردها المالك. وتجدر الإشارة إلى أنه تم إزالة ما مجموعه 2400 مركبة مهملة منذ بداية عام 2019.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 5 =

Call Now Button
This site uses cookies to offer you a better browsing experience. By browsing this website, you agree to our use of cookies.
Open chat